علاج مشكلة سرعة القذف عند الرجال

0 101

مشكلة سرعة القذف عند الرجال، أو ما يُعرف بالقذف المبكر، هي حالة تتمثل في القذف المبكر للرجل قبل أن يكون هو أو شريكته جاهزين للوصول إلى النشوة الجنسية. قد يحدث ذلك بعد مدة زمنية قصيرة جدًا من بدء الجماع، مما يؤثر على رضا الزوجين ويسبب مشاكل عاطفية وعلاقاتية.

 

أسباب سرعة القذف يمكن أن تكون متعددة وتشمل:

 

1. العوامل النفسية: مثل القلق، والتوتر، والضغوط النفسية، والخوف من عدم الأداء الجيد.

 

2. التوتر العصبي: قد يؤثر التوتر العصبي والقلق على قدرة الرجل على التحكم في القذف.

 

3. ضعف العضلات التناسلية: عضلة PC (Pubococcygeus) الواقعة بين العانة وعظم العجان، هذه العضلة تلعب دورًا هامًا في التحكم في القذف، وإذا كانت ضعيفة فقد يؤدي ذلك إلى سرعة القذف.

 

4. ارتفاع الحساسية الجنسية: بعض الرجال يكونون أكثر حساسية للتحفيز الجنسي، مما يؤدي إلى القذف السريع.

 

5. مشاكل جسدية: قد تكون هناك بعض المشاكل الجسدية مثل التهاب البروستاتا أو مشاكل هرمونية تؤثر على التحكم في القذف.

 

بالنسبة للعوامل النفسية، يمكن الاستعانة بالمساعدة النفسية من خلال الاستشارة مع أخصائي نفسي أو أخصائي علاج زوجي للتعامل مع القضايا العاطفية والعلاقاتية المرتبطة بسرعة القذف.

 

بالنسبة للعوامل الجسدية، قد يوصي الطبيب بإجراء فحوصات وتقييمات لتحديد سبب القذف المبكر ووصف العلاج المناسب.

 

من الأمور التي يمكن تجربتها لعلاج سرعة القذف:

 

– تمارين كيجل لتقوية عضلة PC وزيادة التحكم في القذف.

– تقنيات ضبط القذف، مثل تقنية التوقف والانتظار (Stop and Start) وتقنية العضلة الضاغطة (Squeeze technique).

– استخدام مواد مخدرة موضعية مثل الكريمات الموضعية التي تحتوي على مواد مثل الليدوكائين لتخفيف الحساسية وتأخير القذف.

 

  1. مهما كان السبب، يجب استشارة الطبيب لتقييم الحالة وتوصية العلاج المناسب. قد يوصي الطبيب بتوجيهات أخرى أو وصف علاجات أخرى مثل العلاج الدوائي، والعلاج الهرموني، والعلاج النفسي، والعلاج الجماعي.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.